Tag Archives: نسخ احتياطي

مقدمة عن النسخ الاحتياطي

السلام عليكم،
في تدوينة سابقة قدمتُ لكم برنامج photorec لاستعادة الملفات، الطريقة مفيدة وقد تنفع في بعض الأحيان كما بينتُ في التدوينة المُشار إليها. اليوم أقترح عليكم النظر من زاوية أخرى، لماذا الانتظار حتى حصول حادث نفقد إثره الملفات الموجودة على الجهاز – أو بعضها – لنبحث عن طرق استعادتها؟ لماذا لا نستبق هذه الحوادث التي ستحصل عاجلا أو آجلا لسبب أو لآخر؟ فكما يُقال درهم وقاية خير من قنطار علاج.
هذه التدوينة هي مقدمة نظرية عن النسخ الاحتياطي – Backup – على أمل أن تتبعها تدوينات أخرى قريبا إن شاء الله حول البرامج المُستخدمة لهذا الغرض.
أغلب المعلومات الواردة هنا غير مرتبطة بنظام تشغيل معين.

مقدمة

أولا كبداية وقبل البدء في عمل نسخ احتياطي يجدر الإجابة على بعض الأسئلة:

  • هل من المهم بالنسبة لك أن تعمل نسخا احتياطيا لبياناتك؟ إذا كان الإجابة بلا – أي أن الملفات الموجودة على حاسوبك لا تمثل لك أدنى أهمية- فهذه التدوينة ليست على الأرجح ذات قيمة بالنسبة لك!! (أظن هذه النقطة متجاوزة، أليس كذلك ؟ 🙂 )
  • أنت هنا، إذن ملفاتك مهمة! السؤال التالي هو ولكن أية ملفات ؟ كل الملفات الموجودة على القرص الصلب أم فقط بعضها؟ الإجابة على هذا السؤال ستحدد الملفات التي ستدخل في النسخ الاحتياطي.
  • الآن تعرف أي الملفات ستدخل في النسخ الاحتياطي، الخطوة التالية ستكون تحديد الفارق الزمني بين كل عمليتي نسخ احتياطي وطبيعة النسخ(سنتعرض لأنواع النسخ الاحتياطي بعد قليل إن شاء الله).
  • تعرف أن ملفاتك مهمة ويتوجب عمل نُسخ احتياطية منها وحددتَ الفارق الزمني بين كل عمليتين – ما شاء الله عليك – ولكن هل فكرت أين ستضع نسخك الاحتياطية ؟ على قرص خارجي أو مفتاح يو أس بي، أم على إحدى خدمات حفظ الملفات السحابية ؟ فكر في الأمر جيدا.

النسخ الاحتياطي Backup

قبل ذكر أنواع وطرق النسخ الاحتياطي أود التنبيه إلى عدم الخلط بين “النسخ الاحتياطي” Backup system و”تقييد عمليات نظام الملفات” Journaled filesystem (لم أعثر على ترجمة عربية، لذا أعتذر إن كانت الترجمة غير موفقة).

في الحالة الثانية  نحن نهتم بتسجيل كل العمليات التي تُحدث تغييرات على نظام الملفات File system وعند حدوث أي طارئ فإن بالإمكان التراجع والعودة إلى حالة النظام قبل حدوث العيوب الناتجة عن الحادث، فلا علاقة لهذا بملفاتك الشخصية، مثلا يمكن أن نفقد ملفات المستخدم دون أن يؤثر ذلك على جودة وتماسك نظام الملفات. ما نتحدث عنه هنا في هذه التدوينة هو إذن عمل نسخ احتياطية لملفات المستخدم للعودة إليها في حالة فقدانها لأي سبب كان.

أنواع النسخ الاحتياطي

توجد العديد من طرق النسخ الاحتياطي، اختيار الطريقة المناسبة يعتمد على عاملين أساسيين:

  • المدة المطلوبة لاستعادة البيانات، أي أن الأولوية هي تقليل مدة استعادة البيانات Recovery time objective.
  • كمية البيانات المسموح بضياعها. في النسخ الاحتياطي دائما هناك هامش للخسارة، كل ما كان الهامش محدودا كل ما كان الفارق الزمني بين عمليتي نسخ احتياطي قصيرا. إذن الأولوية هنا هي لتحديد نقطة استعادة البيانات – Recovery point objective – هل هي قبل ساعة، اثنتين، يوم ، أسبوع ؟

في الأساس يوجد ثلاث أنواع من النسخ الاحتياطي:

  • النسخ الاحتياطي الكامل Full backup، كل الملفات الموجودة في المصدر المُراد حفظه(قرص، مجلد، …) تدخل في عملية النسخ.
  • النسخ الاحتياطي التزايدي Incremental backup، فقط الملفات التي حدث فيها تغيير منذ آخر عملية نسخ كاملة هي التي يجري عليها النسخ.
  • النسخ الاحتياطي التفاضلي Differential backup، في هذا النوع فقط الملفات التي حدث فيها تغيير منذ آخر عملية نسخ (كامل أو جزئي) تدخل في العملية، مشابه للنوع السابق مع فرق بسيط.

لفهم الفرق بين اﻷنواع الثلاثة نفترض أن أول عملية نسخ كاملة حدثت يوم السبت وأن الفارق الزمني بين كل عمليتي نسخ هو يوم واحد.
في النسخ الكامل، كل ما نقوم به هو إعداد نسخة من المصدر دون النظر في التغييرات، يعني أنه في حالة وجود ملف لم يحدث عليه تغيير منذ يوم السبت فإنه يدخل في عملية النسخ يوم الأحد ويوم الاثنين وهكذا. واضح أن هناك الكثير من إضاعة الوقت والموارد. حسنة هذه الطريقة في النسخ أنه لاستعادة البيانات نأخذ آخر نسخة احتياطية فقط.
في النسخ التزايدي، نجري نسخا احتياطيا كاملا يوم السبت مثلا، يوم الأحد ننسخ فقط الملفات التي تغيرت في آخر يوم(نسخ جزئي)، يوم الاثنين ننسخ الملفات التي جرى عليها تغيير في آخر ثماني وأربعين ساعة (أي اعتمادا على آخر عملية نسخ كاملة). الفرق مع النسخ التفاضلي هو أننا يوم الاثنين سننسخ فقط الملفات التي جرى عليها تغيير لآخر أربع وعشرين ساعة (أي اعتمادا على آخر عملية نسخ سواءٌ كانت كاملة أم جزئية). إذا ما أردنا استعادة الملفات، فإننا – في النسخ التزايدي – نستعيد آخر نسخة كاملة (نسخة يوم السبت) ونضيف إليها آخر نسخة جزئية (يوم الاثنين مثلا) أما في النسخ التفاضلي فلاستعادة الملفات فأننا نستعيد آخر نسخة كاملة(نسخة يوم السبت) ونضيف إليها كل النسخ الجزئية الموالية (يوم الأحد ويوم الاثنين).

طرق النسخ الاحتياطي

توجد ثلاثة طرق لعمل نسخ احتياطي:

  •   النسخ اليدوي، وهو الأقل موثوقية والأكثر شيوعا والأبسط،حيث يستدعي تدخل المستخدم.
  •   النسخ التلقائي وينقسم إلى نوعين:
  1.  نسخ محلي حيث تكون وجهة النسخ موصولة بالجهاز(قرص خارجي مثلا). هذه الطريقة مناسبة للمؤسسات الصغيرة والمستخدمين المتقدمين نسبيا.
  2. نسخ خارجي(عن بعد) وفي هذه الحالة تنقل النسخ الاحتياطية تلقائيا عبر الشبكة إلى وجهات آمنة، وقد تكون متعددة لزيادة الأمان.

تاريخ التعديل، الوصول والتغيير (modification time و access time و change time على التوالي)

في نظام تشغيل ليونكس نميز بين عدة تواريخ بخصوص الملفات:

  •   تاريخ التعديل- mtime: تتغير هذه القيمة عند تغيير محتوى الملف.
  •   تاريخ الوصول- atime: تتغير هذه القيمة عند فتح الملف، سواء عن طريق مستخدم عادي أو سكريبت أو أداة نسخ احتياطي.
  • تاريخ التغيير- ctime: تتبدل هذه القيمة عند تغيير أي خاصية من خواص الملف (الملكية أو الأذون مثلا).

الآن ما علاقة هذه التواريخ بالنسخ الاحتياطي ؟
في النسخ التزايدي والتفاضلي تعتمد أدوات النسخ الاحتياطي أساسا على تاريخ التغيير لتقرير هل تعمل نسخة من الملف أم لا. لماذا تاريخ التغيير وليس التعديل؟
عند تعديل محتوى ملف فإن كلا من التاريخين يتبدل أما إذا بدلت الملكية (مثلا) دون تعديل في المحتوى فإن تاريخ التعديل وحده يتبدل، لذا يُعتمد عليه حتى تكون نسخة الملف الاحتياطية مماثلة في خصائصها للنسخة الأصلية.
بالنسبة لتاريخ الوصول فإنه أهميته تتجلى عند تقييد عمليات نظام الملفات Journaled filesystem.

استعادة الملفات

الهدف من كل عمليات النسخ الاحتياطي هو استعادة الملفات عند الحاجة. لذا يتوجب التأكد من أن الاستعادة تتم بشكل جيد. خطأ فادح أن نكتفي بوضع سياسة للنسخ الاحتياطي دون اختبار الاستعادة. مثلا عن طريق اختبار:

  • استعادة ملفات منفردة
  • استعادة نسخة قديمة من ملف
  • استعادة مجلد كامل
  • استعادة قرص كامل والمقارنة مع تدقيق المجموع.

بهذا أكون قد وصلتُ وإياكم لنهاية هذه التدوينة.
وللحديث عن النسخ الاحتياطي بقية إن شاء الله.

اشترك في خدمة RSS واحصل على آخر إضافات المدونة

مصادر

https://help.ubuntu.com/community/BackupYourSystem
http://www.computerweekly.com/news/1347703/Incremental-vs-differential-backup-A-comparison
http://askubuntu.com/questions/154806/journaling-backup

Advertisements